من عمر 4 شهور .. تعرفِ على عدد ساعات النوم للطفل يوميًا حسب المرحلة العمرية

سنتناول أهمية تنظيم عدد ساعات النوم للطفل في الشهور الأولى وحتى عُمر سنتين، حيث إن النوم الجيد يلعب دورًا حاسمًا في صحة ورفاهية الشخص، وخاصة الأطفال الذين يتطورون بسرعة في هذه المرحلة العمرية، إن عدم الحصول على الكمية المناسبة من النوم قد يؤثر على نموهم وتطورهم العقلي والجسدي، لذلك يجب على الآباء والأمهات أن يفهموا أهمية نوم الطفل ويساعدوهم على إقامة نمط منتظم للنوم.

عدد ساعات النوم للطفل

عدد ساعات النوم للطفل

عدد ساعات النوم للطفل

خلال الأشهر الأولى من حياة الطفل، يحتاج الطفل الى نوم وافر خلال اليوم والليل، فيما يلي جدول يوضح عدد ساعات النوم للطفل في هذه الفترة:

عمر الطفل عدد ساعات النوم
0-3 أسابيع 14-17 ساعة
1-4 أشهر 12-16 ساعة
4-12 أشهر 12-15 ساعة

اقرأ أيضًا: جدول نوم الطفل الرضيع | ما هي الطرق التي تساعد على نوم الطفل الرضيع؟

عدد ساعات النوم النموذجي للأطفال حتى عمر سنتين

حتى عمر سنتين يواصل الأطفال النمو بسرعة ويحتاجون إلى نوم كافٍ لدعم هذا النمو، فيما يلي جدول يوضح عدد ساعات النوم المناسبة للأطفال في هذه الفترة:

عمر الطفل عدد ساعات النوم
18 -11 شهرًا 12-15 ساعة
1-2 سنة 11-14 ساعة

عدد ساعات نوم الطفل

عدد الساعات المناسبة لنوم الأطفال من حديثي الولادة وحتى 12 سنة

ساعات النوم المناسبة للطفل تعتبر من الأمور المهمة لتطوره الصحي والنمائي، يُعتبر النوم الجيد أساسًا لنمو الدماغ وتعزيز النشاط البدني والذهني للطفل، بالإضافة إلى ذلك يساهم النوم الجيد في تنظيم الهرمونات وتعزيز جهاز المناعة، لذلك من الأهمية بمكان تحديد عدد ساعات النوم التي يحتاجها الطفل وفقًا لعمره:

  • الرضع (من 4 إلى 12 شهرًا): 12-16 ساعة من النوم في اليوم بما في ذلك النوم الليلي والنوم النهاري.
  • الأطفال الرضع والأطفال الصغار (من 1 إلى 2 عامًا): 11-14 ساعة من النوم في اليوم بما في ذلك النوم الليلي والنوم النهاري.
  • الأطفال الصغار (من 3 إلى 5 سنوات): 10-13 ساعة من النوم في اليوم بما في ذلك النوم الليلي والنوم النهاري.
  • الأطفال في سن مدرسة (من 6 إلى 12 سنة): 9-12 ساعة من النوم في اليوم.

يُمكنك الاطلاع على: أسباب بكاء الطفل اثناء النوم | عدة دوافع طبيعية ومرضية تعرفي عليها

باختصار يجب على الأمهات والآباء توفير بيئة مريحة وهادئة لمساعدة الطفل على النوم، والتأكيد أن عدد ساعات النوم للطفل كافٍ وفقًا لعمره، والانتباه إلى أي تغييرات في نمط نومه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التقييم5.0

لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.