عاجل .. تحذير من النيابة العامة بشأن التشهير بالآخرين عبر الوسائل التقنية المختلفة

عاجل .. تحذير من النيابة العامة بشأن التشهير بالآخرين عبر الوسائل التقنية المختلفة

حذرت النيابة العامة بالمملكة العربية السعودية عبر بيان صادر عنها من التشهير بالآخرين عبر الوسائل التقنية وإلحاق الضرر بهم عن طريق وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، حيث اكدت النيابة العامة أن العقوبات ستصل إلى السجن أو فرض غرامات مالية على مرتكبيها، جاء هذا في ظل تقديم الحماية الكاملة والدعم للمواطنين وحرصها الكامل في ان يعيش مواطنو المملكة في أمان من مثل تلك الأفعال.

التشهير بالآخرين عبر الوسائل التقنية

أصدرت النيابة العامة مساء أمس الخميس تحذيراً هامًا عبر جميع المواقع الالكترونية وذلك في إطار سعي النيابة العامة لمنح العدالة وتعزيزها وحماية حقوق وحريات المجتمع السعودي وجاء في البيان:

  • عدم التعدي على الآخرين عبر الوسائل التواصل الاجتماعي والتعدي على حياتهم الخاصة والإضرار بهم.
  • سيتم تطبيق عقوبة التشهير بالآخرين عن طريق الوسائل التقنية وهي السجن لمدة أقصاها سنة.
  • كما أعلنت النيابة العامة السعودية سيتم فرض غرامة مالية والتي تصل إلى 500 ألف ريال.
  • ومن الجدير بالذكر أنه يمكن معاقبة الشخص بإحدى هاتين العقوبتين أو بهما سويًا.
  • وأكدت النيابة العامة أنه بذلك يتم تحقيق الأمن والعدالة الاجتماعية وحصول المجتمع السعودي على كافة حقوقه.

عقوبة إهانة العلم السعودي

في ظل تطبيق القوانين، اعلنت النيابة العامة السعودية كذلك عقوية إهانة علم المملكة العربية السعودية والتي تتمثل في:

  • سيتم تطبيق غرامة مالية لكل من قام بإهانة العلم السعودي أو التقليل منه.
  • كما أكدت النيابة العامة انه من قام بذلك الفعل في مكان عام سوف تصل عقوبته غلى السجن لمدة لا تزيد عن سنة.
  • سوف يتم تطبيق كذلك غرامة مالية وقدرها 3000 ريال سعودي، أو يتم تطبيق العقوبتين معًا على الفرد الذي قام بهذا الفعل.

عقوبات التعدي على المواقع الأثرية

أعلنت كذلك النيابة العامة عن عقوبة الاعتداء على الأماكن والمواقع الأثرية، وجاءت الغرامة:

  • يعاقب بالسجن مدة لا تزيد على ثلاث سنوات ولا تقل عن ثلاثة أشهر كل من انتهك موقعاً أثرياً أو تراثاً عمرانياً.
  • كما يتم فرض غرامة مالية والتي لا تزيد على 300 ألف ريال ولا تقل عن 20 ألف ريال.
  • من الممكن ان يتم فرض كلا العقوبتين سويًا أو يتم المعاقبة بإحدى العقوبتين.
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التقييم5.0

لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.