اختبار الحمل سلبي مع وجود حمل الفرق بين علامات الحمل والدورة الشهرية

تحليل الحمل عن طريق أخذ عينة من الدم من أكثر الاختبارات المعملية الفعالة للكشف عن وجود حمل، ولكن من الممكن أن يحدث خطأ في بعض الأحيان ويكون اختبار الحمل سلبي مع وجود حمل، ولكن بالرغم من ظهور أعراض الحمل المبكرة كحدوث تغيرات مفاجئة على ثدي المرأة وغثيان شديد، ولكن من الممكن أن تكون تلك الأعراض غير كافية، لذلك فيما يلي سوف نجيبك على جميع التساؤلات الخاصة بتحليل الحمل.

اختبار الحمل سلبي مع وجود حمل

الكثير من السيدات تقولن أن تحليل الحمل سلبي وطلعت حامل كيفية حدوث ذلك وطرق معرفة الحمل، حيث أن من الممكن أن التحليل المنزلي يعطي لكِ نتائج سلبية، وذلك قد يكون دليل على أنك قمتِ بعمل اختبار حمل بشكل مبكر، قبل أن يظهر هرمون الحمل في الجسم، كما أن يجب أن تقومي بالفحص بعد تأخر موعد الدورة الشهرية عن موعدها، ومن الممكن أن تحصلين على نتائج سلبي بسبب ما يلي:

  • إذا لم يتم إنتاج هرمون الحمل في الجسم بشكل كافي وبالتالي لم تظهر في تحليل الدم أو تحليل البول قبل موعد الدورة بأسبوع.
  • إذا أجريت اختبار الحمل قبل موعد الدورة الشهرية بيوم واحد فقط.
  • إذا لم تقومي باستخدام أول عينة بول في الصباح الباكر، وذلك لأن هرمون الحمل hCG يكون مرتفع في الصباح.
  • إذا قومتي بشرب الكثير من السوائل في الصباح، فذلك يجعل نسبة هرمون الحمل في البول خفيفة للغاية.
  • إذا كنتِ حامل في توأم أو ثلاثة، فإن هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية يزداد، وبالتالي لا يستطيع اختبار الحمل أن يقوم بقراءته، وهذا ما يعرف ب “تأثير الجرعة الزائدة”.
  • إذا لم يكون اختبار الحمل على درجة عالية من الحساسية، حيث أن الاختبار العادي لا يستطيع أن يكشف وجود حمل قبل موعد الدورة الشهرية بستة أيام.
  • إذا قمتِ باستخدام اختبار الحمل وهو مخزن بشكل فاسد أو منتهى الصلاحية فلا يعطيكي نتائج صحيحة، حيث أن يجب أن تقوم بالاحتفاظ به في درجة حرارة من إثنين وحتى ثلاثين درجة مئوية.
  • إذا لم تقومي بغمس التحليل في كمية كافية من البول، أو عدم انتظار وقت كافي حتى تظهر النتيجة الصحيحة.
  • إذا حدث حمل خارج الرحم، وذلك حالة نادرة وتلك الحالة لا تعطي أبدا نتيجة إيجابية.

image (8)

كيف يعمل اختبار الحمل المنزلي

إذا كانت المرأة المستخدمة لاختبار الحمل المنزلي حامل بالفعل فسوف يتواجد هرمون الحمل في البول وهو يسمى hcg، وسوف يتعرف عليه الاختبار بكل سهولة، حيث يبدء ترسيب في جسم المرأة الحامل ببطء شديد وذلك عندما تنطلق البويضة في الرحم، ويوجد الكثير من التطورات في تلك الاختبارات المنزلية، حيث أصبحت قادرة بالفعل أنها تكتشف وجود حمل قبل موعد الدورة الشهرية، ولكن الخيار الأشمل هو أن تنتظرين عدة أيام بعد أن تتأخر الدورة الشهرية حتى تحصلين على نتائج سليمة بنسبة مئة بالمئة.

طريقة استخدام اختبار الحمل

إذا كنتِ تريدين أن تتعرفي على طريقة استخدام الحمل المنزلي بطريقة صحيحة والاستفادة منه على أكمل وجه حتى لا تحصلي على اختبار الحمل سلبي مع وجود حمل، عليكِ متابعة ما يلي:

  • أولا قبل أن تقومي بشراء اختبار الحمل من الصيدلية يجب أن تقوم بالتأكيد من أن ذلك الاختبار غير منتهي الصلاحية، ويمكنك قراءة التاريخ الخاص بانتهاء الصلاحية فقط لا غير.
  • يجب أن تقومي بقراءة جميع التعليمات والارشادات المتواجدة على العلبة من الخارج قبل أن تستخدميه.
  • قبل الاستخدام اتركيه في درجة حرارة الغرفة.
  • قومي باستخدام ذلك الاختبار في الساعات الأولى من الصباح، حيث أن يكون هرمون hcg مرتفع، ذلك الوقت المثالي لإجراء التحليل.
  • بعد أن تقومي بإخراجه من العلبة، قومي بإمساك ذلك الاختبار بطريقة صحيحة.
  • بعد أن تضعي قطرات من البول في كأس بلاستيك نظيف تماماً، قومي بسحب بعض القطرات عن طريق القطارة الخاصة بالاختبار.
  • وقومي بوضع بعض القطرات الخاصة بالبول في موقع الاختبار.
  • بعد ذلك قومي بوضع الاختبار على سطح متساوي، وانتظري لبضع دقائق حتى تظهر النتيجة.

image (7)

شكل اختبار الحمل الإيجابي

يوجد نوعان من الاختبارات الخاصة بالحمل يمكنك أن تقومي بإجراءها في المنزل، وتلك النوعان متاحان في الأسواق، يوجد اختبار رقمي والآخر عادي، وسوف نقوم بشرحهما فيما يلي:

1-اختبار الحمل العادي:

في إختبار الحمل العادي يوجد خطين، إحدى الخطين يكون دليل على نجاح الاختبار، والخط الآخر يدل على وجود نتيجة سلبية أو نتيجة إيجابية.

ومن الممكن أن يكون اختبار الحمل يحتوي على نافذة واحدة، وآخر يحتوي على إثنان نافذة بجانب بعضهما البعض، حيث تظهر النتائج فيها على النحو الآتي:

  • اختبار المكون من نافذة واحدة: سوف يظهر الاختبار النتيجة الإيجابية في حالة ظهور خطين معًا، أولهما يشير إلى سلامة الاختبار، والآخر دلالة على الحمل.
  • اختبار الحمل الذي يحتوي على إثنان نافذة: يكون خط الاختبار الأول في النافذة الأولى يدل على سلامة الحمل، أما النافذة الثانية يكون بها علامة إيجابية + وهي دليل على وجود حمل.

2-اختبار الحمل الرقمي:

  • العديد من النساء ترغب في استخدام الاختبار الرقمي، وذلك لأنه يعطي نتائج صحيحة ودقيقة، وفي حالة وجود حمل يظهر كلمة Yes أو تظهر كلمة “You’re Pregnant”.

ظهور خط باهت في اختبار الحمل

في كثير من الأحيان عند قيام المرأة باختبار الحمل المنزلي يظهر ظهور خط باهت في اختبار الحمل، وذلك يكون دليل على ما يلي:

1-وجود الحمل:

  • الخيار الأول والراجح هو أن ظهور خط باهت في اختبار الحمل يكون دليل على وجود حمل، ولكن قد يكون دليل على أنك قمتِ باستخدام الاختبار في وقت باكر من الحمل، وفي بداية الحمل يكون مستوى هرمون الحمل منخفض للغاية في الجسم، وفي تلك الحالة يمكنك الإنتظار حتى تتأخر الدورة الشهرية وتقوم بإعادة الاختبار مرة أخرى.

2-عدم وجود حمل:

  • من الممكن أيضا ظهور خط باهت في اختبار الحمل يكون دليل على عدم وجود حمل، ولكن ذلك قد يكون في حالة واحدة، وهي حالة أن الاختبار استغرق مدة طويلة في الظهور، حيث أن النتيجة الصحيحة سوف تظهر بعد خمس دقائق فقط، وإذا كان الاختبار استغرق أكثر من ذلك يكون ذلك دليل على تبخر البول فقط، ويكون ذلك دليل قاطع على عدم وجود حمل.

3-إجهاض الحمل:

  • في حالة أن المرأة كانت حامل وأجهضت الجنين، فيتواجد بقايا من هرمون الحمل داخل الجسم، وعندما تقومي بإجراء اختبار الحمل عليكي أن تعرفي أن ذلك ليس دليل على وجود حمل، إنما الخط الباهت المتواجد هو وجود نسبة من هرمون الحمل لم يتم التخلص منها بعد، وفي تلك الحالة عليكي أن تقومي بإجراء اختبار الحمل بشكل متتالي لمدة عدة أيام.

image (9)

هل تكيس المبايض يجعل اختبار الحمل سلبي؟

إذا قومتي بعمل اختبار حمل عن طريق سحب عينة دم وكان الاختبار سلبي، فذلك يدل على عدم وجود حمل، ويبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات، ويرجع ذلك إلى وجود عدد من الأسباب، وهي كالآتي:

  • في حالة وجود تكييس في المبايض، وذلك لأن وجود تكييس يكون من أهم الأسباب التي تمنع وجود حمل، حيث يحدث اضطراب للهرمونات عند السيدات، ويؤدي ذلك إلى زيادة في هرمون الاندروجين، ويطلق عليه أيضاً هرمون الذكورة.

الفرق بين علامات الحمل والدورة الشهرية

يوجد الكثير من الفروق بين علامات الحمل والدورة الشهرية، وهم كالآتي:

1-آلام الثدي:

  • الآلام في الثدي دليل قاطع على اقتراب موعد الدورة الشهرية، ولكنها أيضاً قد تكون دليل على وجود حمل، وعلى الأخص إذا كانت الآلام شديدة، لأن ألم الثدي يكون بسبب إرتفاع مستوى هرمون البروجسترون في الدم، ولكن في الدورة الشهرية يكون الألم في قبل الدورة الشهرية أو في بداية الدورة فقط ويقل بمرور الوقت، كما أن لون الحلمة يكون مختلف في الحمل عن الدورة الشهرية، أي في الحمل تكون الهالة داكنة وأكثر مساحة من العادي.

2-آلام البطن والانقباضات:

  • الألم في البطن يكون شديد للغاية في الأيام الأولى من الحمل، أي في بداية الحمل سوف تشعرين بثقل في البطن ومنطقة الظهر، وسوف يلاحقهم الإحساس بالقيء الشديد والغثيان، ويزداد ذلك الإحساس في الصباح على الأخص، ولكن ذلك بعكس الدورة الشهرية، حيث تشعر المرأة بتقلصات وألم في البطن قبل الدورة الشهرية، وسوف يزول مع نزول الحيض بعد يومين أو ثلاثة أيام على الأكثر.

3-الشعور بالمغص:

  • المغص يكون شديد ومتكرر إذا تواجد حمل، ولكن في حالة الدورة الشهرية، فيأتي المغص خلال الدورة الشهرية وليس قبلها ولا يكون شديد للغاية.

ظهور حمل كاذب في اختبار الحمل

الكثير من النساء تعاني من ظهور النتائج الخاصة بالحمل في اختبارات الحمل، وبعد فترة ما سوف يتبين أن كل تلك النتائج سلبية وغير أكيدة، وهذه الأسباب تكون كالآتي:

1-الحمل الكيميائي:

  • الحمل الكيميائي هو عبارة عن فقدان الجنين للأم دون أن تشعر بذلك، وعلى الرقم من أن اختبار الحمل المنزلي أو الدم في كثير من الأحيان يعطي نتائج واضحة ودقيقة، ولكن في تلك الحالة يجب أن تقومي باختبار الموجات فوق الصوتية وذلك يؤكد لكي على عدم وجود جنين بداخل الرحم.

2-الحمل خارج الرحم:

  • في ذلك الحمل يحدث تخصيب للبويضة من الحيوان المنوي ويتم زرع البويضة المخصبة في قناة فالوب وليس متواجدة في الرحم، وهذا قد يعرض للمرأة الحامل إلى حدوث إجهاض شديد في أسرع وقت ممكن، ومن الممكن أن يعرض الأم إلى الخطر.

 

3-الحمل الخلوي:

  • في تلك الحالة يكون الجنين مكون من خلايا غير طبيعية، ويظهر لك نتائج إيجابية في اختبار الحمل، ولكن لا يكون للجنين وجود بداخل الرحم، ويمكنك اكتشاف ذلك عن طريق عمل فحص بواسطة الموجات الفوق صوتية.

نصائح من أجل حمل آمن

لكي تحصلي على حمل آمن، يجب أن تقومي بإتباع بعض النصائح سوف نتعرف عليها فيما يلي بالتفصيل:

  • أولا عليكي أن تهتمي بالتغذية الخاصة بك، وان يحتوي نظامك الغذائي على وجبات مليئة بالفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية والبروتينات، لكي يحصل طفلك على نمو طبيعي وصحي، وحتى يتجنب جسمك إصابتك بفقر الدم.
  • قومي بالنوم على الجانب الأيسر حتى يحصل جسمك على تدفق الأكسجين بصورة مثالية للجنين.
  • قومي بممارسة رياضة ولكن يجب أن تستشيري طبيبك عن الرياضة المفيدة للحمل، وأهم الرياضيات هي رياضة المشي، سوف لا تحتاجين إلى أن تتمرني كثيراً، كل ما عليك أن تتمرني بعض الشيء لتقوية العضلات فقط، وحتى يحدث تيسير للولادة.
  • يشترط أن تبتعدي تماما عن شرب الكحوليات والتدخين خلال فترة الحمل بأكملها، لأن ذلك يزيد من احتمالية حدوث اجهاض للجنين، أو وفاة الجنين بعد أن يتم ولادته بشكل مباشر.
  • جميع الأطباء أيضا ينصحوا بشرب كمية من القهوة قليلة، أو استبدالها بشكل كلي بالعصائر الطبيعية.

فيتامينات يجب الحصول عليها قبل الحمل

يوجد بعض الفيتامينات التي يجب أن تحصل عليها المرأة الحامل، وأهميتها كما يلي:

1-حمض الفوليك (Folic acid):

حمض الفوليك هو فيتامين B9، ذلك الفيتامين له دور مهم للغاية في صحة المرأة الحامل، ويجب أن يتم تناوله قبل حدوث حمل، وفي فترة الحمل تحت إشراف طبيب، حيث تتمثل أهمية حمض الفوليك فيما يلي:

1-قبل الحمل:

  • يساعد حمض الفوليك على تعزيز عملية الإخصاب، وتزيد من احتمالية حدوث الحمل، ويعمل على تنظيم مستوى الهوموسيستين في الدم.

2-بعد الحمل:

  • يقلل حمض الفوليك من فرص الإصابة بأي عيب خلقي أو تشوه في الجنين، وبالتالي يحافظ عليه.

2-فيتامين ج (Vitamin C):

فيتامين ج يساعد في عدم حدوث خلل في مستوى الخالص بهرمونات الجسم للمرأة الحامل، كما أنه يساعد أيضاً في الحفاظ على صحة الحيوانات المنوية للرجل، ويساعد في تحسين عملية التخصيب، كما أن يتوفر فيتامين ج في الحمضيات، مثل:  البرتقال، والليمون، وأيضا الجوافة، والفراولة، والكيوي، والتوت.

3-فيتامين هـ (Vitamin E):

يمكنك أن تقومي بتناول أطعمة تحتوي على فيتامين ه‍ لأنها تعمل على تعزيز الخصوبة لدى الرجل، وتحافظ على صحة الحيوانات المنوية، ويعزز عملية الخصوبة، وينظم الدورة الشهرية، ومن الأطعمة المحتوية على فيتامين ه‍ هي: السبانخ، واللفت الأخضر، والأفوكادو، والخردل الأخضر، واللوز، والبذور.

4-فيتامين ب6:

يشترط أخذه قبل الحمل، حيث أنه يساعد على عملية إباضة سليمة، وتجعل الهرمونات متوازنة داخل الجسم، يمكنك أن تحصل على  فيتامين ب6 من أطعمة مختلفة، مثل: الأفوكادو، والجزر، والسبانخ، والبروكلي، والبطاطا الحلوة، والبيض.

5-فيتامين د (Vitamin D):

يشترط أيضاً أن تأخذ المرأة فيتامين د حيث أنه يحافظ على صحة المفاصل والعظام، لذلك يشترط أن تأخذي فيتامين د أثناء الحمل وقبل حدوثه، ويمكنك الاستفادة منه عن طريق ما يلي:

  • التعرض للشمس لمدة ربع ساعة يومياً.
  • تناول أطعمة بها فيتامين د مثل: البيض، والبرتقال، والسالمون، والفطر.
  • تناول مكمل غذائي لفيتامين د.
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التقييم5.0

لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.