الجزائر تطلق البنك الوطني للإسكان ودفعة جديدة في تمويل العقار والسكن

الجزائر تطلق البنك الوطني للإسكان ودفعة جديدة في تمويل العقار والسكن

يعد قطاع السكن في الجزائر احد القطاعات التي تهتم بها الدولة بصورة كبيرة لذلك وفرت العديد من البرامج والآليات من اجل تحسين ظروف المعيشة للمواطنين حيث تمكن المواطنين من الاستفادة من السكن وتتمثل تلك الاستفادة في عدة صيغ مثل السكن الترقوي والسكن الريفي والسكن الاجتماعي الايجاري واطلقت دولة الجزائر أيضاً البنك الوطني للإسكان.

إطلاق البنك الوطني للإسكان

تم اطلاق البنك في دولة الجزائر ودخل بذلك بشكل رسمي حيز النشاط واصبح بمثابة مؤسسة مصرفية عمومية تختص في تمويل العقار والسكن وخلال الاطلاق الرسمي للبنك قام الامين العام في وزارة السكن والعمران والمدينة بتوضيح الاهمية الكبيرة للبنك في تمويل قطاعات السكن في الجزائر.

كما ان مسؤول التصريحات الاعلامية وضح ان الهدف من انشاء تلك المؤسسة المصريفية الجديدة هو تنويع مصادر البناء والسكن وايضا الترقية العقارية ومن المنتجات الاساسية التي سوف يطلقها البنك ايضا هو الادخار السكني المقنن والذي تم ادراجه في المادة 97 في اطار قانون المالية ويتيح للمدخر الحصول امتيازات وتحفيزات مع السكن.

وحسب التصريحات التي تم تقديمها خلال مراسم اطلاق البنك رسميا فسوف يتم في المستقبل تعزيز تلك المؤسسة المصرفية بشبكة وكالات في ولايات بشار، وسطيف، سكيكدة، بومرداس، وتيزي، زو، والشلف، والطارف وستضاف تلك الوكالات بالناشطة الحالية وذلك بكلا من الجزائر العاصمة وقسنطينة ووهران بالإضافة الى وكالة بسكرة التي معتمدة من البنك المركزي.

البنك الوطني يشارك في برنامج “عدل 3”

سوف يتولى تلك البنك مع مجموعة من البنوك الوطنية تمويل البرنامج الجديد للسكن للبيع والايجار وهو “عدل3” وسوف يتم اطلاق تلك البرنامج خلال السنة الجارية وبالاضافة الى ذلك فسوف يتم تمويل أيضاً الاشخاص لإقتناء سكن بالاعتماد على شبكة الوكالات التي يتم نشرها وتوسيعها في الوقت الحالي.

يعمل البنك على توفير تمويلات لمؤسسات الانجاز الناشطة في قطاعات البناء سواء كانت عامة او خاصة كما ان البنك يوفر منتجات مصرفية تعمل على تمويل اقتناء المواطنين وسوف يطلق البنك أيضاً منتجات مصرفية تتيح للزبائن توسعة او بناء او تهيئة مساكنهم والتحضير في المستقبل لتوفير قروض استهلاكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التقييم5.0

لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.