رسميا الشيخ خالد بن محمد بن زايد يعتمد برنامج دعم نمو الاسرة الاماراتية

رسميا الشيخ خالد بن محمد بن زايد يعتمد برنامج دعم نمو الاسرة الاماراتية

ترأس الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، اعتماد برنامج دعم نمو الأسرة الإماراتية، الذي يأتي في إطار استراتيجية أبوظبي لتعزيز جودة حياة الأسرة، وتنفيذه بإشراف دائرة تنمية المجتمع – أبوظبي، خلال اجتماع المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وفى هذا المقال سوف نعرض لكم كافة التفاصيل وفقا لما تم الإعلان عنه عن برنامج دعم نمو الاسرة الاماراتية

برنامج دعم نمو الاسرة الاماراتية

يهدف البرنامج إلى تعزيز نمو واستقرار الأسرة الإماراتية كمحرِّك أساسي للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في الإمارة، من خلال مجموعة من المبادرات التي تسهم في تعزيز المنظومة الاجتماعية، وتمكين الشباب من تأسيس أسر مستقرة، وتشجيع الزواج والإنجاب لتحقيق الاستقرار الأسري وترسيخ التماسك المجتمعي.

سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، أكد خلال الاجتماع أن الأسرة الإماراتية تعد ركيزة أساسية في مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وأشار إلى أهمية البرنامج كتعبير عن الرعاية الكبيرة من القيادة الرشيدة تجاه الأسر المواطنة، وحرصها على تعزيز بيئة حاضنة لتربية تعتمد على التماسك المجتمعي والترابط الأُسري.

اجتماع المجلس التنفيذي

خلال اجتماع المجلس، تم استعراض أحدث التطورات في المشاريع والمبادرات والبرامج الحكومية، بالإضافة إلى الخدمات المستهدفة لتلبية احتياجات المواطنين والمقيمين، وتعزيز جودة حياتهم من خلال تعزيز كفاءة منظومة الخدمات، بالتعاون مع القطاع الخاص.

أكد سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، خلال الاجتماع، أهمية تعزيز الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص، لتحقيق أهداف التنمية الشاملة والمستدامة، مشيراً إلى استمرار تطوير بيئة الأعمال وزيادة جاذبية الاستثمارات من خلال تشريعات تدعم التوسع المحلي والإقليمي والعالمي للشركات العالمية.

ولي عهد أبو ظبي

في سياق متصل، أطلقت دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، برنامج دعم نمو الأسرة الإماراتية، بالتصديق من المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي برئاسة سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي ورئيس المجلس التنفيذي، حيث يتضمَّن البرنامج ست مبادرات رئيسة لدعم نمو الأسر المواطنة، وتعزيز التحفيز للزواج والإنجاب، بهدف زيادة أعداد أفراد الأسرة وتعزيز تماسكها والمجتمع بشكل عام.

تدير دائرة تنمية المجتمع البرنامج بالتعاون مع عدد من الشركاء، من بينهم هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي، وهيئة أبوظبي للإسكان، وهيئة أبوظبي للطفولة المبكرة، وتتضمَّن المبادرات التي تعزز تشكيل أسر مستقرة ودعم دور الآباء في تربية أبنائهم، ما يعزز من تماسك الأسرة ويسهم في ازدهار المجتمع.

تشمل المبادرات داخل البرنامج، مثلاً، مبادرة سلفة الزواج الميسَّرة ودعم إجازة الأمومة للعاملات في القطاع الخاص، وخدمات الزيارات المنزلية للدعم الأسري، بالإضافة إلى دعم سكني للمتزوجين حديثاً وتسهيلات في سداد القروض السكنية للأسر التي تضم أرباب أسرة إضافيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التقييم5.0

لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.